تبييض الأسنان بالفحم
تبييض الأسنان بالفحم

تبييض الأسنان بالفحم الطريقة الصحيحة و الأمنة

تبييض الأسنان بالفحم طريقة جيدة تساعد على التخلص من مشكلة إصفرار الأسنان والتي تواجه المرأة والرجل وتجعلهم معرضين إلى الشعور بالإحراج والقلق، فقد وجدت بعض الطرق التي تساعد الإنسان في القضاء على إصفرار الأسنان، فالتدخين والشاي والقهوة من المشروبات التي تسبب تراكم الصبغات على الأسنان، ويؤثر على درجة جمالها وبياضها دون أن تلجأ إلى طبيب أو تقوم بعملية الليزر، فعليك أن تلجأ إلى الحلول الطبيعية التي تساعدك على التخلص من الإصفرار الذي تتعرض له الأسنان.

خلطة تبييض الأسنان بالفحم:

تتكون الخلطة التي تنظف الأسنان من الإصفرار من بعض المقادير التي تعزز بياضها وتجعلها كاللؤلؤ، فتتكون هذه الخلطة من فنجان من عصير الليمون الطازج الممزوج بحبات الفحم الصغيرة، ويتم طحن كرات الفحم جيدا ومن ثم يتم وضع الليمون عليها ويتم وضعها على الأسنان ويتم تدليك الأسنان بهذه الخلطة بإستخدام الفرشاه بعد أن تغسلي أسنانك بالمعجون وتتأكدي من أنه تم إزالته بشكل كبير، احرصي على تدليك الأسنان بشكل مستمر لمدة 5 دقائق على الأقل، ويتم تنظيف الأسنان بعد ذلك بالماء جيدا حتى تكون خالية من مادة الكربون التي تتواجد على الأسنان، فيملك هذا الخليط القدرة على تنظيف الأسنان ومنحها اللمعان التي تحتاجه ويخلصها من الطبقة الصفراء التي تشعرها بالحرج.

طريقة أخرى في تبييض الأسنان بالفحم:

الفحم من المواد الطبيعية التي لا تحتوي على المواد الكيماوية التي من الممكن أن تضر بمينا الأسنان، ولا ينتج عن إستخدام الفحم التسبب في الإلتهابات في اللثة، فبالعكس قد تعمل على زيادة قدرة العظام على كسب الكالسيوم والمعادن الهامة لتعزيز الأسنان وصحتها وحمايتها من الضعف العام، وكما أن الفحم ضروري من أجل إمتصاص نسبة الصبغات التي تتواجد على الأسنان وتغير من لونها الأبيض الناصع، فقد يتم إستخدام فحم الخبز من أجل التخلص من الإصفرار الموجود على الأسنان، وهذا يتم عن طريقة حرق قطعة من الخبز التوست ويتم صحنها حتى تصبح بودرة سوداء ويتم غسل الأسنان بها يوميا حتى تتمكن من تفتيح لون الأسنان.

لماذا يتم تبييض الأسنان بالفحم:

يعتبر الفحم من أهم المواد الطبيعية التي تساعد على تبييض الأسنان وهذا لأنه يعمل على امتصاص الغازات من المواد التي يتناولها الإنسان، ويبدأ في إلتقاط المواد التي تتواجد في المسام الخاصة بالأسنان حتى يتركها نظيفة وخالية من بقايا الطعام التي تتواجد على الأسنان وتسبب الإصفرار، فيتم إستخدام الفحم للعديد من الأغراض التي تنظف الأسنان، فقد ظهرت العديد من الأنواع الخاصة بالفحم الخاص بتبييض الأسنان وهي نوع بيروكسيد الهيدروجين الهام لحماية اللثة من الإلتهابات ويعمل على إمتصاص السموم التي تتراكم على الأسنان، ويحتوي على طبقة مسامية تعمل على التخلص من الطبقة الصفراء التي تتواجد على الأسنان.

اقرأ أيضا : طريقة تبييض الأسنان بالكركم .

طريقة صنع الفحم النشط لتبييض الأسنان:

يتم عمل خلطة للفحم النشط مع الأكسجين ومن الممكن أن يتم إضافة الكالسيوم أو الزنك كلوريد، وكان يتم إستخدام الفحم قديما كعلاج طبيعي للتخلص من الأمراض وعلاج السموم التي تتراكم في الجسم، فقد عرف الفحم قديما على أنه يملك القدرة على التخلص من السموم التي تتواجد في الجهاز الهضمي، فهو يحتوي أيضا على المعادن الهامة التي تقوي الأسنان وتخلصها من الطبقة الصفراء التي تتواجد عليها.

اقرأ أيضا : طريقة تبييض الأسنان بالملح .

دراسات حول تبييض الأسنان بالفحم:

أكدت الدراسات العلمية أن الفحم من العناصر الخطيرة التي تؤثر بشكل سلبي على الفهم ويسبب في الإصابة بالسرطان، وهذا لأن الفحم يملك نسبة من المواد الكربونية المسرطنة التي تصيب الفم والأسنان، وقد أكدت التجارب العلمية التي أجريت على من استخدموا الفحم في تبييض الأسنان والتي أكدت أن الفحم يملك طبقات خشنة جدا قد ينتج عنها خدش وإزالة طبقة المينا التي تتواجد في الأسنان، وهذا ينتج عنه ضعف الأسنان بالتقدم في العمر، وبالتالي يقلل من ظهور الطبقة الأساسية في الأسنان ومن ثم تكون أكثر عرضة إلى الإصابة بإصفرار الأسنان، وقد يتعرض الإنسان إلى العديد من المخاطر التي قد تنتج عن تكرار هذه الخلطة التي تتكون من الفحم، والتي قد ينتج عنها الإصابة بإلتهابات الفم وظهور العديد من المشاكل في البشرة والوجه، ومن أجل الحصول على أسنان بصحة جيدة عليك أن تتجنب إستخدام خلطة الفحم.

عن admin

مسؤول النشر في موقع عرب ميديا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *