ماهو الشوفان
ماهو الشوفان

ماهو الشوفان والظروف المناخية لزراعته وأهميته في علاج العديد من الأمراض

ماهو الشوفان ؟ وما هي فوائده ؟ فهناك العديد من الأعشاب التي يمكن استخدامها في الأطعمة المختلفة، وتكون ذات قيمة غذائية عالية وفوائد صحية عديدة فإذا كنت ترغب في معرفة ماهو الشوفان وأهميته في علاج العديد من الأمراض هذا ما سنستعرضه خلال السطور القادمة

ماهو الشوفان ؟

إذا كنت تبحث عن إجابة لسؤالك ماهو الشوفان ؟ فالشوفان هو نبات عشبي وفي الوقت ذاته يعتبر من الحبوب، وصُنف من النباتات الحولية، من حيث النمو.

وينتمي إلى فصيلة النجيلية، ويشبه الشوفان في شكله القمح والشعير، إلا أنه متوسط الحجم بين الاثنين، وهناك نوعان منه، وهما؛ الأبيض والبري.

وأصبح الشوفان منتشرًا في جميع أنحاء العالم، حيث أن سعره منخفضًا وغير مكلف على الإطلاق، كما أن معظم المنتجات التي يدخل في تصنيعها تكون بأسعار بسيطة.

ويتمتع الشوفان بقيمة غذائية عالية، وله العديد من الاستخدامات للإنسان، كما يمكن استخدام بذوره كغذاء للحيوانات، مثل الدواجن، الأحصنة والطيور.

ويستخدم الشوفان في العديد من المنتجات التي يتناولها الإنسان باستمرار، مثل الخبز، الكيك والبسكويت وغيرها من الأطعمة التي يتم تصنيعها من دقيقه.

موطن الشوفان الأصلي والظروف المناخية لزراعته

لا تقتصر المقالة على الإجابة على تساؤل ماهو الشوفان فقط بل تستعرض المقالة موطن الشوفان الأصلي والظروف المناخية لزراعته.

فلا توجد معلومات قطعية عن موطن الشوفان الأصلي، إلا أن الدلائل تؤكد أنه معروف منذ القدم في شمال غرب أوروبا، وامتدت زراعته بعد ذلك إلى العديد من الدول الأخرى مثل الولايات المتحدة الأمريكية، تركيا، روسيا، مصر وبلاد الشام.

أما الشوفان الأبيض، الموجود في جميع دول العالم، فتعتبر أفريقيا هي موطنه الأصلي.

يحتاج الشوفان العادي إلى طقس بارد ورطب، مثل شمال أوروبا وأمريكا، وعلى النقيض يحتاج الشوفان الأحمر إلى طقس حار، مثل جنوب أوروبا والأرجنتين.

وعلى عكس محاصيل الحبوب الأخرى، يحتاج الشوفان إلى كميات كبيرة من المياه خلال نموه الخضري، وتساعد الرطوبة في عملية نموه بشكل كبير.

الوصف النباتي للشوفان

يتراوح طول الشوفان من 50 إلى 170 سنتيمتر، فيما يبلغ طول ساقه من 60 إلى 150 سنتيمتر، أما جذوره؛ فهي صغيرة ومتعددة ليفية، ومغطاة بشعيرات دقيقة.

وتصل لأعماق التربة كلما تقدم عمر النبات، وقد تصل إلى أكثر من متر، بحيث تكون الجذور المتأخرة أكثر عمقًا من المبكرة.

أهمية الشوفان الغذائية

يتمتع الشوفان بقيمة غذائية عالية، حيث أنه يحتوي على فيتامينات E, B والمعادن، مثل الكالسيوم والبوتاسيوم، والعديد من المعادن النادرة كالنحاس والحديد.

بالإضافة إلى احتوائه على الألياف المنحلة، التي تفيد الجهاز الهضمي، والألياف غير المنحلة، التي تعمل على التخلص من الكولسترول.

فوائد الشوفان

للشوفان فوائد صحية عديدة، ومنها:

  • يقلل من الكولسترول، يساهم الشوفان في منع تسرب الكولسترول داخل الشرايين، الأمر الذي يساهم في الوقاية من انسداد الأوعية الدموية وتصلبها، لذا ينصح بتناول مقدار كوب شوفان يوميًا.
  • مفيد للقلب، أكدت الدراسات الطبية، أن الشوفان مفيد للغاية لصحة القلب، حيث أنه يخفض من الكولسترول الكلّي والضار.
  • يحتوي الشوفان على مادة لزجة، تساهم في تهدئة المجري الهضمي.
  • يمتلك الشوفان قيمة الشبع بين الأغذية، ما يساهم في علاج السمنة، حيث أنه يعطي إحساسًا بالشبع عقب تناوله، وينظم عملية الهضم.
  • يساهم الشوفان في المحافظة على الوزن المثالي، كما يعمل على علاج مشكلة الإمساك.
  • يحفز الشوفان الجسم على النوم، ويساعد على علاج الإرهاق.
  • يعتبر حلًا طبيعيًا للمشاكل النفسية، حيث أن قش الشوفان يساهم في علاج الإحباط، الاكتئاب، القلق، التوتر والحزن، ويعطي إحساسًا بالراحة، ، بالإضافة إلى أنه ينظم حالات الاضطراب العصبي.
  • يستخدم الشوفان في علاج الكحة.
  • يمكن استخدام أوراق الشوفان، لعلاج الأمراض الجلدية ومرض الروماتيزم.
  • يحتوي الشوفان على نسبة كبيرة من الألياف التي تمنع الإصابة بمرض السرطان، خاصًة سرطان الأمعاء.
  • على الرغم من أن الشوفان لا يحتوي على سكر، إلا أنه يحسن من مستوى السكر في الدم.
  • يفيد الشوفان في علاج اضطرابات الجلد والإكزيما.
  • يساهم الشوفان في علاج حالات السعال الشديد، وذلك عن طريق غلي الحبوب وتناول المشروب بعد ذلك.
  • يعمل الشوفان على تسكين آلام البواسير والحصى البولية.
  • يعالج الشوفان مشكلة الإرهاق وآلام العضلات لدى كبار السن، كما أنه يعتبر منشطًا لهم.
  • قامت بعض الدول باستخدام الشوفان في علاج حالات إدمان المخدرات والكحول.

فوائد الشوفان للحامل

  • يعتبر الشوفان مفيد للغاية لصحة المرأة الحامل والجنين.
  • كما أنه يساعد في التغلب على الشعور بالإرهاق والتعب المستمر خلال فترة الحمل.
  • يحتوي الشوفان على فيتامينات ومعادن مفيدة للمرأة الحامل.
  • وتمنع إصابتها بمرض فقر الدم “الأنيميا”، بسبب تغذيتها للجنين.
  • الشوفان غني بالنشويات، ما يساهم في إمداد المرأة الحامل بالطاقة.
  • يساهم الشوفان في منع تشوهات الجنين، نظرًا لاحتوائه على حامض الفوليك.
  • غالبًا ما تشعر المرأة الحامل بمشاكل في الجهاز الهضمي، ويعمل الشوفان على علاج هذه المشكلة.
  • كما أنه يمنع المغص والإمساك.

فوائد الشوفان للأطفال الرضع

  • يحتوي الشوفان على معادن هامة للأطفال، حيث أن الكالسيوم والفوسفور، يساهمان في بناء العظام.
  • ويعمل الحديد الموجود به على زيادة نسبة الهيموجلوبين في الدم، فيما يؤدي المغنيسيوم إلى توليد الطاقة.
  • ويساهم البوتاسيوم والصوديوم، في تسهيل النشاط الكهربائي في كلا من الحبل الشوكي، الدماغ وجميع العضلات.
  • كما يسهل الشوفان عملية الهضم، ويعمل كملين، بالإضافة إلى أنه يحافظ على الأسنان وصحة العظام.

فوائد الشوفان للبشرة

  • تعتبر البشرة الدهنية الأكثر عرضًا لحب الشباب، ويساهم الشوفان في التخلص نهائيًا من هذه المشكلة.
  • كما أنه يعمل على القضاء على الرؤوس السوداء وتنظيف البشرة.
  • ويعمل الشوفان على تنظيف الطبقة الداخلية وتخفيف زيوت البشرة الدهنية.
  • بالإضافة إلى تقشير البشرة وإزالة الجلد الميت، والتخفيف من ترهلاتها.
  • وينصح باستخدام الشوفان بشكل منتظم، حيث أنه يعطي البشرة لونًا ورديًا، ويعمل على تفتيح لون البشرة.

ولمزيد من مقالات التغذية يمكنك زيارة القسم المختص من هنا.

عن mohrron

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *