متى تظهر اعراض الحمل
متى تظهر اعراض الحمل

متى تظهر اعراض الحمل | وكيف تشعر المرأة المتزوجة بعلامات الحمل

متى تظهر اعراض الحمل ذلك السؤال الهام الذي يتبادر في ذهن المرأة المتزوجة، فالأمومة هو حلم كل فتاه منذ بداية تكوينها ووصولها لسن البلوغ تميل دائمًا لعاطفة الأمومة، ومنذ الأيام الأولى للزواج ينتظر الكثيرون الخبر السعيد بالحمل ويبقون في انتظار المولود الجديد لمدة تسعة أشهر.

ويبقى السؤال الهام متى تظهر اعراض الحمل ؟ وكيف تشعر المرأة المتزوجة بعلامات الحمل ؟ وماهي هذه العلامات التي تشير لوجود الحمل؟ كل هذه الأسئلة ستكون إجابتها هي حديث هذا المقال.

متى تظهر اعراض الحمل ؟

تكمن الاجابة على سؤال متي تظهر اعراض الحمل  أمرًا هام، فطبيعة كل جسم تختلف من سيدة إلى آخري وعلى حسب هذا الاختلاف تختلف أيضًا الأعراض التي تظهر وتشير إلى الحمل، فهناك بعض النساء من تظهر لديهن أعراض الحمل منذ الأسبوع الأول لحدوث الحمل وبعضهن من يمر الشهر الأول للحمل دون علمها بوجود حمل نتيجة عدم ظهور أي عرض من اعراض الحمل عليها، فيعتمد ظهور علامات الحمل على طبيعة الجسم وتكوين المرأة الجسماني، أما بالنسبة لأهم عرض وأكثر عرض لظهور الحمل هو أن الدورة الشهرية لم تأتي في ميعادها المعروف وهو أكثر الأعراض التي كثيرًا ما تشير لوجود الحمل بنسبة كبيرة، وهناك أعراض مصاحبة لامتناع الدورة الشهرية مثل الإحساس بالتعب الشديد مع أقل مجهود وهناك من تشعر بالإغماء والدوخة، وقد يأتي الحمل مع شراهة في الطعام خاصة في بداية ظهور الحمل، مع كل هذه الأعراض أو بعضها يجب على المرأة استشارة الطبيب المعالج أو عمل تحليل الحمل المنزلي للتأكد من وجود حمل وأخذ الاحتياطات المناسبة.

كيف تشعر المرأة المتزوجة بعلامات الحمل؟

عند حدوث الحمل وبلوغه الأسبوع الأول تبدأ المرأة في الإحساس بأعراض غريبة قد طرأت عليها ومن أكثرها الشعور بالإعياء الشديد والحاجة الدائمة إلى الراحة، وبعضهن قد يميل إلى القيء مع أقل كمية طعام وهناك من تشعر بالدوخة وتُصاب بالإغماء، كما أن هناك بعض النساء من تشعر بألم في البطن.

الأعراض التي تدل على وجود حمل

الحمل له علامات وأعراض معروفة قد تجتمع كلها لدى سيدة وقد يأتي بعضها لدى سيدة آخري، وفي بعض الأحيان قد تشعر المرأة بكل أعراض وعلامات الحمل ولكن لا يكون ذلك حملًا حقيقيًا ويسمى في هذا الوقت بالحمل الكاذب ويتم التأكد منه من خلال إجراء بعض الفحوصات والاختبارات للتأكد من وجود الحمل فإذا كنتِ تبحثين عن الإجابة على سؤال متى تظهر اعراض الحمل  وما هي أهم تلك العلامات ستجدين الإجابة في السطور القلية القادمة، أما عن العلامات التي تدل على الحمل فهي: –

  • الغثيان والميل إلى القيء خاصة في أوقات الصباح المبكر وأخر الليل.
  • امتناع نزول الدورة الشهرية في موعدها الشهري المعتاد.
  • الرغبة في تناول بعض الأطعمة بشكل خاص قد تكون من الأطعمة المفضلة أو لا تحبها المرأة كما أنها قد ترفض بعض الأطعمة التي كانت تتناولها من قبل بشكل عادي.
  • الرغبة في النوم بشكل كبير على غير المُعتاد.
  • الإمساك نتيجة للتغيير الذي يصيب بعض الهرمونات مما يؤدي لتغير في عمل الأمعاء. –
  • الشعور بوخزة بسيطة في جلد الثدي وحول منطقة الحلمة نتيجة لزيادة كمية الدم في هذه المناطق.
  • الرغبة المستمرة في دخول الحمام للتبول.

التأكد من حدوث الحمل

عندما تشعر المرأة ببعض الأعراض التي تم ذكرها من قبل أو حتى بكل هذه الأعراض فعليها باللجوء لوسيلة تؤكد حدوث الحمل من عدمه لكي تقوم بالفحص المناسب عندما تكون هذه الأعراض ليست مؤشر للحمل، وهذه الوسائل لها ثلاثة أشكال.

الاختبار المنزلي: –

تقوم فكرة هذا الاختبار على اكتشاف هرمون الحمل في البول وتستطيع المرأة استخدامه منذ بداية شعورها بأعراض الحمل أو حتى منذ اليوم الأول لتأخر الدورة الشهرية وهو عبارة عن جهاز صغير يتم وضع مقدمته في عينة بول للمرأة وعندما تظهر خطوط حمراء فيه يدل ذلك على الحمل.

اختبار الحمل البولي: –

ويتم هذا النوع من الاختبارات من خلال معمل التحاليل أو عيادة الطبيب عن طريق أخذ عينة من البول من المرأة واكتشاف نسبة الحمل في أسرع وقت وبأعلى دقة، وهو من الاختبارات الرخيصة مقارنة بتحليل الدم.

اختبار الدم: – 

دقة اكتشاف هرمون الحمل عن طريق اختبار الدم الذي يتم إجراؤه في المعمل عالية جدًا قد تصل إلى 100% ومن الممكن القيام بهذا الاختبار في بداية الحمل فهو اختبار يتم كشف الحمل به بعد سبعة أيام من الحمل، كما أن هذا الاختبار قادر على تحديد موعد حدوث الحمل.

الاحتياطات الغذائية أثناء فترة الحمل

بعد التأكد من حدوث الحمل يجب على المرأة الحامل تركيز اهتمامها على التغذية السليمة لكي تقضي فترة الحمل بصحة جيدة وتحافظ أيضًا على صحة الجنين، ومتى تبدأ أعراض الحمل والتأكد منها يجب الاهتمام بتناول الأغذية الصحية والبعد عن الوجبات السريعة،  فالفاكهة والخضروات من أهم الأطعمة التي يجب الإكثار منها خاصة في فترة الحمل لما لها من أهمية كبيرة في الحفاظ على صحة المرأة الحامل وتغذية الجنين عن طريق تغذية الأم، كما أن اللبن ومنتجاته من الأطعمة الضرورية التي يجب تناولها لأنها تعمل على تعويض الكالسيوم الذي يمتصه الجنين من الأم ويحافظ على جهازها العصبي، والسوائل من الأشياء التي يجب أن تحافظ المرأة الحامل على تناولها بصورة يومية وبكميات كبيرة خاصة في أوقات الحرارة الشديدة، ومن أهم هذه السوائل الماء لأنها تلعب دورًا كبيرًا في زيادة نمو الجنين والوقاية من الإمساك وحماية الأم وجنينها من حدوث الجفاف،  فبوجه عام تحتاج السيدة أثناء فترة حملها إلى ثمانية أكواب من المياه على الأقل وعلى مدار اليوم وبالطبع عليها بزيادة هذه الكمية في أوقات الصيف مع ارتفاع درجة حرارة الجو.

كما يجب على المرأة الحامل توخي الحذر من تناول الأعشاب الطبية بكثرة دون علم الطبيب المعالج والبعد عن الأطعمة المُصنعة لما لهما من آثار سلبية على صحة المرأة بوجه عام وعلى صحتها أثناء فترة الحمل وصحة جنينها بشكل خاص، ويمكنك الاطلاع على مزيد من مقالات الحمل من خلال زيارة القسم المختص من هنا.

عن mohrron

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *