حساب الحمل بالأشهر
حساب الحمل بالأشهر

هاته هي الطريقة الصحيحة لحساب الحمل بالأشهر الميلادية و الهجرية

يمكن أن يتم حساب الحمل بالأشهر أو بالأسابيع أو بفصول الحمل.

ومبدئيا يجب أن تعلمي أن أول يوم من الحمل يتم حسابه من تاريخ آخر دورة شهرية لكِ

وسنوضح لكِ في هذا المقال كيف يتم حساب الحمل بالأشهر وما هو فصل الحمل؟ وكيف تزيدين فرصة حدوث الحمل.

1- لماذا يتم حساب الحمل بالأشهر من تاريخ آخر دورة شهرية؟

  • يحدد الطبيب أول يوم من الحمل على أنه أول يوم من تاريخ انتهاء آخر دورة شهرية ، وعلى الرغم من أنه في حقيقة الأمر في هذا التوقيت لم يكن الحمل بدأ بعد.
  • فاليوم الأول من نزول دم الطمث فعليا يسبق التبويض بـ14 يوما.
  • لكن يتم حساب الحمل بداية من هذا اليوم؛ لأن أغلب السيدات لا يعرفنّ تاريخ التبويض لهنّ ويعلمنّ تاريخ آخر دورة شهرية.

2- كيف يتم حساب التاريخ المتوقع للولادة؟

  • يتم حساب تاريخ الولادة المتوقع بعدّ 280 يوم بداية من اليوم الأول لنزول دم الطمث. وهذه المدة تمثل 40 أسبوع.
  • والجدير بالذكر أن 5% فقط من الأطفال يُولَدُ,ن في تاريخ الولادة المتوقع لهم.

3- ما هو الأُثلُوث أو فصل الحمل (trimister)؟

  • تنقسم فترة الحمل إلى ثلاث فصول أو أثاليث، وكل فصل يتكون من ثلاث شهور، والفصل الثاني من الحمل يبدأ عندما تكملين الأسبوع الرابع عشر من الحمل، أما الفصل الثالث فيبدأ عندما تكملين الأسبوع الثامن والعشرين من الحمل.
  • ولكل فصل من هذة الفصول ما يميزه عن الآخر.

4-  لماذا لا يمثل الشهر أربع أسابيع من الحمل؟

لأن شهر الحمل يساوي 28 يوم، والشهر الوحيد من الشهور الميلادية الذي قد يساوي 28 يوم هو شهر فبراير في السنة الكبيسة، أما باقي الشهور قد تكون 30 أو31 يوم، وعليه فشهر الحمل أقل من الشهر الميلادي.

5- طريقة حساب الحمل بالأشهر:

  • حساب الحمل بالأشهر الميلادية:

وذلك بإضافة 9 شهور و7 أيام إلى تاريخ بداية الحمل أي إلى تاريخ انتهاء آخر دورة شهرية. فعلى سبيل المثال إذا كان أول يوم لنزول دم الطمث هو 1/2/2017، فإذا التاريخ المتوقع للولادة هو 8/11/2017

  • حساب الحمل بالأشهر الهجرية:

يتم بإضافة 10 شهور إلى تاريخ انتهاء آخر دورة شهرية؛ لأن الشهر الهجري أقصر من الشهر الميلادي . أي أن الشهر الهجري يعادل شهر الحمل يساوي 4أسابيع.

وعلى سبيل المثال: إن كان تاريخ انتهاء آخر دورة شهرية 5 من صفر 1438، إذا تاريخ الولادة المتوقع هو 5 من ذي الحجة 1438.

6-  معلومات تهمك أثناء الحمل

  • قبل كل شئ أود أن أؤكد لكِ على أهمية المتابعة مع الطبيب أثناء فترة الحمل؛ لأن الأطفال الذين لم يحصلوا على رعاية طبية أثناء فترة الحمل أكثر عُرضة للمعاناة من صغر حجم طفل عند الولادة بالمقارنة بالأطفال الذين حصلوا على الرعاية بنسبة 3:1.
  • كما أنهم أكثر عُرضة للموت من غيرهم بنسبة 5:1
  • الفيتامينات

إذا كنتِ حامل بالفعل أو حتى تفكرين في الحمل من المهم جدا لصحة طفلك أن تتناولي الفيتامينات أثناء فترة الحمل، ويا حبذا أن تتناولي من قبل أن يبدأ الحمل.

وترجع أهمية ذلك إلى أن نمو المخ والحبل الشوكي للطفل يبدأ في الشهور الأمور من الحمل، لذلك يجب أن توفر الأم للطفل كل ما يحتاجه من حمض الفوليك والحديد والكالسيوم.

  • تناول الأطعمة الغنية بالألياف

يُنصح بالإكثار من تناول الفاكهة والخضروات، وكذلك تناول الحبوب الكاملة كـالشوفان

  • الإكثار من شرب الماء

على الأقل من 8:10 أكواب يوميا

  • الرياضة

يُنصح بالمشي يوميا من 15 :20 دقيقة يوميا، حيث تساعد الرياضة فى التخفيف من الضغوط النفسية أثناء فترة الحمل بجانب دورها في تحسي الصحة العامة للجسم.

  • النوام الكافي

النوم ليلا على الأقل 8ساعات.

  • احذري

  1. التدخين أثناء فترة الحمل وكذلك شرب الكحوليات؛ لتجنب حدوث تشوهات للجنين.
  2. تناول أي أي أعشاب أو أدوية قبل استشارة طبيب المتابعة.

7- نصائح لمن ترغب في الحمل سريعا

  • ابتعدي عن التدخين

    • في اللحظة التي تقررين فيها الرغبة في الحمل يجب الابتعاد تماماً عن التدخين؛ لأن التدخين لا يوثر فقط على خصوبتك لكن أيضا يسبب اضرار كثيرة للطفل إذا حدث الحمل بالفعل.
    • ويجب على الزوج أيضا قدر المستطاع الابتعاد عن التدخين؛ لأنه يؤثر على قدرة الحيوانات المنوية لديه وسرعتها
    • وبذلك نستنتج أن التدخين يقلل من فرصة حدوث الحمل؛ لذا يجب الابتعاد عنه.
    • كما ينصح بالابتعاد عن مصادر التدخين السلبي.
  • الفيتامينات

تناول الفيتامينات مهم جدا لكلا الزوجين حيث أن:

  1. فيتامين c يحمي الحمض النووي للحيوانات المنوية ويزيد من جودة الحيوانات المنوية، وفوق كل ذلك يحسن من حركتها.
  2. فيتامين E مهم للصحة الجنسية للمرأة والرجل، لكونه مضاد للأكسدة؛ مما يعطي الحيوانات المنوية قوة.
  3. حمض الفوليك مهم لصحة الطفل ونمو مخه، كما أنه يساعد في زيادة عدد الحيوانات المنوية.
  • العناية بوزن الجسم

فالسمنة تؤثر بالسلب عامة على صحة جسمك.

وأشارات الدراسات إلى أن السمنة تقلل من فرصة حدوث حمل.

لذلك ينصح بالتخلص من الوزن الزائد قبل التفكير في الحمل.

والجدير بالذكر أيضا أن النحافة تقلل الخصوبة.

  • عدم التعرض للضغوط النفسية

من أكثر الأسباب الشائعة لتأخر الحمل هو تعرض الزوجين وخاصة الزوجة لضغوط الأهل من السؤال عن هل حدث الحمل أم لا. فكثرة هذة الأسئلة تضعك في ضغط نفسي يقلل من فرصة حدوث الحمل؛ لأن التعرض للضغوط النفسية يؤثر على مستوى الهرمونات في الجسم.

وكثير من السيدات يتأخرن في الحمل ويذهبن إلى الطبيب ويذكر لهم أن لا توجد لديهن أي مشاكل، وفي الحقيقة تكون المشكلة هي الضغط العصبي، وبمجر أن يذهب عنها هذا الشعور يحدث الحمل.

8- حساب أيام التبويض

ولتفاصيل أكثر عن كيفية تحديد أيام التبويض، أقرأي هذا المقال متى تكون أيام التبويض

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *